Wednesday, 27 July 2011

Free publication- Perspectives-People's Power - The Arab World in Revolt

The Heinrich Böll Stiftung is a German-based foundation fostering partnerships for activism in the Middle East amongst other things. Its latest publication recounts the travails of the Arab Spring and offers analysis from top researchers and academics.

Here the publication (PDF) is available in English for free. Click the image below or the link under the image


(http://boell-meo.org/web/52-579.html) 

Thursday, 14 July 2011

The Syrian revolution in caricatures

Here is a selection of some of the cartoons that have emerged from the Syrian opposition during the revolution there:

The writing in the top part says, "before the lifting of the state of emergency", and the bottom part says, "after lifting the state of emergency". The text at the bottom is a slogan that has become popular among the opposition- "the Syrian people knows its way"

"No to the terrorism perpetrated by the regime"

A play on the popular slogan 'the people want a change of the regime', this banner says "Bashar wants the people to change".


"Death but never humiliation"



'Hafez al-Assad'


"Syrians have set off towards freedom, they will not be stopped"


The business directory- every business listed here is named after Rami Makhlouf- the billionaire cousin of Bashar Al-Assad who controls much of the economy. There's Makhlouf Airways, Makhlouf Pizza, Makhlouf Hotel and Makhlouf Stores.

like father like son


شحار means something like blackened/ covered in soot (unless it has a particular Syrian meaning)

"our revolution is peaceful. No sectarianism or hooliganism/ sabotaging.. equality, justice, free media, freedom ..."



Saturday, 9 July 2011

التكرار يعلم الحمار.. لكن الأسد لا يصـــــــــــــــــغو إلى صوت شعبه

ماذا طرح الرئيس السوري بشار الأسد في خطابه الثالث الذي ألقاه قبل فقترة إلا المزيد من الوعود الفراغة بالإصلاح، وطال حديثه المتعب عن المندسين والجماعات المسلحة. ونستذكر كيف ألقى أولا اللائمة بالإنتفاضة السورية على جماعات إسلاموية متطرفة ثم مضى إلى القول إن الذين يقفون وراء الثورة هم المندسين الذين يؤامرون على تدبير انقلابا في البلد. ثم إنتقل إلى توجيه إبهام اللوم إلى عناصر خارجية كما سمّاهم، مع أن الدول المحيطة بسوريا هي حلفائها وتضم حزب الله في لبنان وإيران المجاورة. وبعيدا عن ذلك كله، تأزمنت هجرة اللاجئين من شمال البلد إلى تركيا مستغيثين بالخبز والماء ومحاولين أن يتملصوا رصاص قناصة النظام. وليس من يسمعهم إلى السيد العثماني.

لقد تبلورت مآرب الأسد خلال هذه الأيام القليلة وهي أن يغذي الطائفية وأن يلوّح بفزاعة البعبع الإسلاموي بغرض تخويف وإرباك الناس. وعلى نقيض ما يتوقع الأسد، فإن ثمة سوريون واعيين بالمازق الذي تورطوا فيه. كما أن ثمة مَن يستشعر أن قناة الدنيا لا مصداقية لها ولا تبث إلا أكاذيب النظام المتداعي. وهذه الوثيقة تحت هي خير دليل على تكتيك النظام في إضطرار الموظفين إلى حضور مظاهرات مزيّفة مؤيدة للأسد.


وهنالك مَن يدعي أن الأسد يكافح الفساد ويطول قولهم إن ما يعرقل عملية الإصلاح التي وعد الأسد في تنفيذها مرات لا تحصى-ما يعرقلها هو الجنرالات المقربة من قلب النظام. نحن نعرف أنهم يسرحون ويمرحون في كل أنحاء البلد. كلنا شاهدناهم- يضع أبناءهم صفارات الأنذار على سياراتهم المستوردة من المانيا، ويشغلها كلما تزدحم الطرق. أما الرئيس فإن كان ينوي في الاجتثاث بالفساد، لماذا لم يتقدم خطة ملموسة في خطابه بدلا أن يقوم بالاتفاف والمماطلة على الموضوع. ويُقتل يوميا عشارات الضحايا الجدد ويتم انطلاق جثثهم إلى مثواها الاخير. وعلى خلاف ما كان يخطط فيه الأسد من قمع المظاهرات فإن كلما تقترب الجمعة المقبلة كلما تتسع رقعة الاحتجاجات.


ألم يوقظ الوعي العربي، وألا أعرب الشعب العربي من المحيط إلى الخليج عن رأيه؟! لقد استفاق العالم العربي على يوم جديد يشرق فيه سطوع الدموقراطية والعداة والمحاسبة.

ألا تعب هذا الشعب من الإاهاث وراء لقمة العيش وهم يعلمون أن تحت أرجلهم آبار النفط؟
متي سوف يثوب الأسد إلى رشده ويدرك أن مصيره هو مصير بن على ومبارك. هذه الطريقة لن تؤدي بنا إلى نتيجة. ليت هذا الأسد كان حمارا وربما يصغو إلي شعبه.

Monday, 4 July 2011

British government gives more money for BBC Arabic service

Amid a tide of uprisings and revolutionary fever in the Arab region, the British Broadcasting Corporation (BBC) has announced that it will provide an additional £2.2 million ($3.5 million) per year for Arabic language broadcastings.

 The Foreign Secretary William Hague made the announcement despite the BBC World Service having suffered a 16% cutback last year in a drive to make savings. The World Service, which disseminates news in various languages from a British perspective, had had an annual budget of £270 million per year.



Mr Hague said in a written statement: "It is right that we should look at ways in which we can assist the BBC Arabic Service to continue their valuable work in the region”.
The boost in funding is significant seeing that a number of BBC World services including the Serbian, Macedonian and Portuguese for Africa services were plugged last year.

Along with Arabic, the British government has also stressed the importance of the Hindi and Somali services as “core” operations.

The BBC Arabic channel faces stiff competition from other countries wishing to reach the Middle East with their own Arabic language channels. These include France-24 Arabic, the Moscow-based Rusiya Al-Yaum, and CCTV Arabic which is a Chinese state-run outfit designed to improve Chinese-Middle Eastern relations.


See also: 31% soar in demand for Arabic-English translation amid uprisings

Friday, 1 July 2011

Translating the media: economic & financial terms مصطلحات اقتصادية ومالية

Economic slowdown التباطؤ الاقتصادي

Economic growth النمو الاقتصادي

Recession الركود

Deflation/ contraction of the economy الإنكماش

To pay taxes يسدّ الضرائب (سُداد)

Tax payer(s) دافع (دافعي) الضرائب

Disposable income الدخل المتاح

Disposable income after tax     الدخل المتاح بعد سداد الضرائب

To impose taxes on s.o يفرض الضرائب على ه

The imposing of taxes فرْض الضرائب

In the stage of implementation في حيز التنفيذ

Too high مُفرِط الارتفاع

Too low مفرط الانخفاض

To soar, go sky high ارتفع (الارتفاع) إلى عنان السماء

The housing bubble فُقاعة الإسكان

To burden, encumber s.o يثقل كاهل (ه/ها)- الديون العامة تثقل كاهل الأسر الأمريكية (public debt is burdening American families etc)

Economist (s) خبير (خبراء) الاقتصاد

Temporary factors عوامل مؤقتة

Underlying factors عوامل كامنة


Factory (-ies) مصنع (مصانع)
The nuclear accident forced factories to temporarily shut down (stop their work)- الحادث النووي أجبر المصانع على تعطيل عملها مؤقتا

Interest rate سعر(أسعار) الفائدة

The price of oil أسعار النفط

Consumer demand الطلب الاستهلاكي

A drop in production خفض الإنتاج

Build up (/accumulation) of stock تراكم المخزوم

Economic recovery تعافي الاقتصاد

Quantative easing التيسير الكمي

The rate of inflation معدل التضخم

Monetary policy السياسة النقدية

To spend (spending) (form IV) أنفق ينفق (الإنفاق) على

To save (saving) (أدخر يدخر (الإدخار

Spender(s) منفق (ون)

Saver(s) مدخر (ون)

Savings مدخرات

Subsidies/ social security benefits إعانات الدعم

To stimulate the economy   يحفّز/ ينشّط الاقتصاد

Stimulating the economy تحفيز/ تنشيط الاقتصاد


Salary (ies) راتب (رواتب)

Wages الأجور

Gain(s) مكسب (مكاسب)

Loss(es) خسارة (خسارات)

Extra time (i.e. uncontracted additional work hours) ساعات العمل الإضافي

Capital رأس مال

The cost of capital تكاليف رأس مال

The returns of saving الفائدة على الإدخار

Families are keen to save more (“to increase their savings”)   الأسر حريصة على زيادة مدخراتها

The value of assets قيمة الأصول

Stocks/ shares الأسهم

Bonds السندات

Housing (as an asset) المساكن

People have become richer الناس أصبحوا أكثر ثراءً

Investment portfolio محافظ الاستثمار

Investment fund(s) صندوق (صناديق) الاستثمار

To take risks   خاض، يخوض (الخوض) في المجازفات

To contain inflation احتواء التضخم

The price of the Dollar against the Yen سعر الدولار مقابل الين

To create sustainable growth يخلق (خلْق) النمو المستدام

The labour force القوة العاملة/ اليد العاملة